Archive for the ‘معارض & مؤتمرات’ Category

تقريري عن معرض شام 2011 لتكنولوجيا المعلومات و الاتصالات

أبريل 3, 2011

منذ أسبوع  كنت في مدينة المعارض لحضور معرض شام لتكنولوجيا المعلومات و الاتصالات , لم أعرف كيف سأبدأ هذه المقالة و تراجعت كثيراً قبل أن أضع تقريري حول هذه الزيارة عن ماذا سأكتب و ماذا سأقول و ربما الكل يعرف المرض التي تعاني منه أغلب معارض التكنولوجيا في سوريا .

* قيل عن المعرض بأنه نقلة نوعية من حيث الإعداد و التحضير و التجهيز له تم في البداية تأخير موعد المعرض أربعة أشهر  ليعود إلى تاريخيه القديم في بداية الربيع لجلب عدد أكبر من الزوار , لم نجد هذا الأمر تحقق كثيراً في هذه الدورة و خاصةً الأوضاع و الظروف التي يمر بها بلدنا العزيز سوريا فأغلب الرحلات العملية قد أغليت من التوجه إليه .

* قيل الكثير من التجهيزات و الشركات العالمية ستكون متواجدة و ستعرض خدماتها و منتجاتها و لكن وجدنا بعض الأجنحة الفارغة و التي يحضر أحد ليتواجد فيها إلا نادراً .

* قيل الكثير من الشركات البرمجية صاحبة الحلول و التطوير لم نجد شيئاً جديداً و ربما هذه السنة كان عدد الشركات أقل من كل عام حتى أن هذا الجناح لم أستغرق أكثر من ربع ساعة فيه لأخرج و أنا مستغرب من الذي حصل !!! .

ربما أكثر الأقسام ازدحاماً (( لم تكن زحمة بمعنى الكلمة و لكن بالنسبة لبقية الأقسام فهي أفضل )) كان سوق البيع  و هذا أمر طبيعي لتوقع الجميع بوجود العروض على الأسعار و الهدايا التي تقدم و لكن الأسعار لم تكن تختلف كثيراً عن السوق خارج المعرض و ما يميز المعرض هذه السنة هو عروض أقراص ال DVD التي كانت بشكل ملفت منها 25 DVD بــ 100 ليرة سورية يعني 2 دولار …. ثم لتجد العرض الأقوى و المدمر على أقراص ال DVD أيضاً 30 DVD بـــ 100 ليرة سورية .

قسم مشاريع التخرج ما ميزه هذه السنة هو وجود بعض المشاريع التي بدأت تعتمد على شرائح ال FPGA و لكن حتى مشاريع هذه السنة لم تصل إلى مستوى معرض تقني معلوماتي متخصص !!!!

كعادة شركات الاتصالات و المتمثلة بشركتي سيريتيل و MTN فهي بعيدة كل البعد عن الجمهور و ما ميز شركة سيريتل أنها كانت ترعى مجموعة من الراقصين و موسيقا الهيب هوب في وسط المعرض و يقال أنها كانت تعرض أبراج تغطية جديدة ستعتمدها

(( لم أزر هذا الجناح لأني أعلم أنه لا فائدة تذكر من شركات الاتصال عندنا )) .

* قيل أن المعرض مرافق لمؤتمر MENA ICT 2011 و أن هذا سيؤدي إلى وجود الخبراء و كبار الشخصيات في قطاع تقانة المعلومات والاتصالات حيث يتبعون لأربع عشرة دولة من الوطن العربي وأوروبا وأميركا وأفريقيا، ويبلغ عدد المشاركين من الخبراء حوالى خمسمئة مشارك من خارج سورية، بينهم مئتا مشارك من كل من الأمريكيتين وأوروبا وآسيا وإفريقيا، بالإضافة لمشاركة واسعة من متخذي القرار المعلوماتي الحكومي والاقتصادي من الوطن العربي ( لم سعفني الوقت لحضور هذا المؤتمر و لهذا لا يحق لي أن أنتقضه ربما كان جيداً و لكن الذي شاهدته على أرض المعرض يقول بأن هذا المؤتمر لم يكن سوى سراباً ) .

هذه نظرتي للمعرض و قد أكون على خطأ أو صواب و أتمنى أن يشاركني رأيه كل من كان موجوداً أو قام بزيارة المعرض 🙂 .

معرض شام 2011 لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات

مارس 21, 2011

 

يشهد معرض شام لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات الذي تقيمه “الجمعية العلمية السورية للمعلوماتية” عبر دوراته الخمس عشرة السابقة نجاحاً وتطوراً باعتباره أحد أكبر المعارض المتخصصة بقطاع المعلومات والاتصالات في المنطقة العربية، حيث كان ولا يزال الملتقى الأهم على المستوى الوطني بين طالبي وعارضي الحلول والخدمات والمنتجات المعلوماتية والاتصالاتية، إضافةً لكونه النافذة الأهم للاطلاع على أحدث الابتكارات والتطورات العالمية في هذا المجال.

تمّ تحديد موعد معرض الحلول المعلوماتية والاتصالات “شام 2011” في الفترة بين 25- 29 آذار 2011، أما موعد معرض سوق البيع اللاحق لمعرض “شام 2011 ” فتم تحديده بين 25 آذار و1 نيسان، وذلك تماشياً مع رغبة الكثير من الشركات والمؤسسات الحكومية التي ترى هذا الوقت مناسباً من أجل رصد ميزانية كافية للمشاركة في المعرض، وإعطاء الفرصة للمزيد من الشركات للمشاركة من خلال الابتعاد زمنياً عن معرض (جايتكس) الذي يقام في دبي، إضافة لوقوع الموعد الجديد في فصل الربيع ما يتيح فرصة إقبال اكبر للزوار لحضور المعرض .

ما الجديد الذي حضر لهذه الدورة التي قيل عنها أنها نوعية :

مشاركة لجنة الشركات في الجمعية السورية للمعلوماتية في اللجان التنظيمية .

فصل معرض الحلول عن سوق البيع فصلاً لا يبعد أكثر من أمتار قليلة عن بعضهما و على الرغم من هذه الأمتار القليلة إلا أنه يوجد باص مكوكي لتسهيل الحركة بين الجناحين .

لا ننسى أيضاً تزامن معرض شام 2011 مع أسبوع التقانة والاتصالات MENA ICT2011 .

 

 

أسبوع الاتصالات والتقانة MENA ICT 2011

فبراير 21, 2011

 

تنظم الجمعية العلمية السورية للمعلوماتية و المنظمة العربية للمعلوماتية والاتصالات إجمع ، أسبوع الاتصالات والتقانة MENA ICT 2011 الثالث في الفترة ما بين 25 و 29 آذار (مارس) من العام 2011، وبالتزامن مع معرض شام 2011 لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، وذلك في قصر الامويين للمؤتمرات في دمشق.

يعتبر هذا الحدث هو الأبرز في قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في العالم العربي، حيث ستستضيف دورته الثالثة الجمعية العلمية السورية للمعلوماتية  لكونه منبراً سنوياً يجمع كافة المهتمين من الشركات والشخصيات الفعالة والخبيرة في مجالات الاتصالات والتقانة في العالم. ومن الجدير بالذكر أن المشاركين في أسبوع الاتصالات والتقانة MENA ICT 2011 هم من كبار الشخصيات في قطاع تقانة المعلومات والاتصالات حيث يتبعون لأربع عشرة دولة من الوطن العربي وأوروبا وأميركا وأفريقيا، ويبلغ عدد المشاركين من الخبراء حوالى خمسمئة مشارك من خارج سورية، بينهم مئتا مشارك من كل من الأمريكيتين وأوروبا وآسيا وإفريقيا، بالإضافة لمشاركة واسعة من متخذي القرار المعلوماتي الحكومي والاقتصادي من الوطن العربي.

وسيناقش في هذا الأسبوع المحاور التالية:

  • الاستراتيجيات العربية التي تهدف الى تحقيق التنمية المستدامة لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات.
  • الوضع الحالي لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات العربية وأبراز العقبات لتحقيق النمو في هذا القطاع.
  • استشفاف استراتيجية التنمية المستقبلية لقطاع المعلوماتية والاتصالات.


وسيضم المؤتمر أيضاً مجموعة من الفعاليات التي ستجري على التوازي ومنها:

  • إطلاق جائزة الشريحة الذهبية للعرب  Arab Golden Chip Awards لأفضل انجاز تقني عربي  حيث ستمنح جوائز الغولدن شيب العربية لأصحاب الامتياز في مجال تطبيقات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، والخدمات للشركات في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا. ستسلط هذه الجوائز الضوء على الإنجازات في هذا المجال من خلال تكريم كبار الشخصيات الذين ساهموا في تطوير تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في بلادهم، كما في العالم العربي، بعد أن يتم اختيارهم من قبل لجنة تحكيم تتضمن شخصيات رائدة في ميدان تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في المنطقة.
  • اجتماع المنظمة العربية للمعلوماتية والاتصالات (إجمع)
    و(إجمع) هي منظمة غير حكومية لا تتوخى الربح مركزها بيروت- لبنان وتتكون مما يقارب 15 جمعية كأعضاء موزعة على منطقة الشرق الاوسط وشمال إفريقيا. حيث تعد “إجمع” المنبر الاقليمي لتكنولوجيا المعلومات بحيث كرست نفسها لدعم وترويج السياسات التي تساهم في تنمية قطاع المعلوماتية والاتصالات، وتسهل الاستثمار في مجال المعلوماتية وخدماتها؛ بالاضافة الى تسخير تكنولوجيا المعلومات من أجل مواكبة التحديات المحدقة بعملية التنمية الإقليمية. إن “إجمع” هي عضو في (WITSA) وهي هيئة دولية لتمثيل مصالح تكنولوجيا المعلومات على الصعيد العالمي.
  • اجتماع الهيئة الدولية لتمثيل مصالح تكنولوجيا المعلومات على الصعيدالعالمي “WITSA” World Information Technology and Services Alliance
    (WITSA) هي هيئة تضم ما يقرب من سبعين رابطة من نظم اقتصادية من جميع أنحاءالعالم، تهتم بصناعة تكنولوجيا المعلومات، وتمثل ما يزيد على تسعين بالمئة من أسواق تكنولوجيا المعلومات والاتصالات على مستوى العالم، تم تأسيسها لتمثيل مصالح تكنولوجيا المعلومات على الصعيد العالمي في عام 1978. وتتمع بتأثير فعال على بيئة تكنولوجيا المعلومات على مستوى العالم، من خلال تشجيع التنافس العادل وتمثيل قطاع المعلوماتية والاتصالات في المحافل الدوليةوالمنظمات متعددة الأطراف والتي من بينها منظمة التجارة العالمية، ومنظمة التعاون والتنمية والاقتصاد، ومجموعة الثماني، والمنتديات الدولية، حيث يجري تطوير السياسات التي تؤثر على مصالح صناعة تكنولوجيا المعلومات.

وتعتبر استضافة “الجمعية العلمية السورية للمعلوماتية” و”إجمع” لاجتماع ” WITSA”  في سورية حدثاً هاماً في المنطقة، ودليلاً على الاهتمام العالمي التقني بالمنطقة وخاصة في سورية.

ورشات عمل مخصصة لتجميع ومطابقة الأعمال بين الشركات العالمية والإقليمية ونظيراتها من الشركات العربية ” Business Matching Workshop”.

المصدر

ملخص لورشة عمل دمشق ضمن مشروع مؤتمر عرب نت !!

ديسمبر 7, 2010

انتهت ورشة عرب نت في دمشق بعد أن استمرت لمدة أربع ساعات كانت كفيلة بأن تعطيني فكرة أولية عن مفهوم ادارة الشركات الناشئة و كيف يمكن أن تقوم بادارة شركتك الخاصة و الاستفادة من تحويل مشروعك على الانترنت الى شركة ناشئة , و أهم التحديات التي تواجهها أكبر الشركات و الصعوبات التي تعانيها و لمحة عن قانون الأعمال و الشركات و الواجبات الضريبية و المتطلبات الرسمية الواجب تقديمها أمام الحكومة .

كان الحضور كبيراً و مميزاً و الجميع تابع الى النهاية و الكل كان يستمع بامعان لما يقوله المحاضرون و البعض منهك بتسجيل الملاحظات التي يقولها المحاضر .

المحاضرون كانوا على درجة كبيرة من الخبرة في مجال الاستثمار و الخبرة العملية في الشركات الناشئة و قدموا ما عندهم بطريقة بعيدة عن الروتين و القاء المحاضرات تكلموا عن خبراتهم و قصصهم و ما عانوا منه خلال مسيرتهم و بذلك كسبوا انتباه الجمهور .

كانت في هذه الورشة خمس محاور :

المحور الأول كان بعنوان تأسيس عملك الخاص المحاضر أمير فرحة مستشار في شركة Tandem :

تكلم عن أهمية العمل و هل فكرتك مبتكرة و ما هو الشيء القيم الذي تقدمه في خدمتك ثم السوق المستهدف و لمن هذا المنتج موجه و حجم السوق المستهدف ثم البنية الأساسية من تسهيلات و مهارات لتأسيس هذا العمل ثم تكلم عن التكاليف من حيث النفقات العامة و الموظفين و غيرها ثم كيفية الحصول على الايرادادت من عملك .

المحور الثاني كان بعنوان قانون الأعمال و الشركات المحاضر المحامي محمد خالد درويشة في شركة TAGLegal :

بدأ حديثه عن القوانين التي تمكنك من أن تبدأ بعملك الخاص بسوريا و الشركات التي يتم اعتمادها .
هناك نوعين من الشركات : شركات محدودة و شركات أموال و استعرض محاشن و مساوئ كل نوع و كان رأيه بأن الشركة المحدودة هي الأفضل لكي تبدأ بشركة تكنولوجية ناشئة , ثم تحدث عن القوانين الجديدة التي تصدر في هذا المجال و تغيير القوانين نحو الأفضل ثم الأوراق و الاجراءات المطلوبة لتقوم بتسجيل شركتك و التكاليف لهذه الخطوات .

المحور الثالث : التمويل المحاضر طارق السعدي شركة Middle East Venture Partners

تحدث الأستاذ طارق عن الشركات الناشئة و دورة الحياة فيها و أهم الطرق للمساعدة في النهوض بالشركة عن طريق رأس مال المستثمر أو بشراكة مع المستثمر أو المساعدة من الأقرباء أو الأصدقاء ، ثم تكلم عن تقسيم و بيع أسهم في الشركة حسب كل مرحلة .
المحور الرابع : تقييم عمل الشركة : يعتبر هذا المحور من أجمل المحاور التي كانت في ورشة العمل و كان المحاضران باسل الجيرودي المدير التنفيذي لشركة JIR Syria و عبد السلام هيكل المدير لاتنفيذي لشركة هيكل ميديا .

تحدث الأستاذ باسل في البداية عن تجربته في تأسيس شركة ON Financial في لندن بعد أن كان موظفاً عادياً في شركة CMC Markets و اصبحت شركته من أقوى الشركات التي تنافس شركة CMC Markets و خلال سنة و نصف بلغت قيمة شركته 2 مليون دولار أما التكلفة التي بدأ بها فهي 5000 دولار .

أكد الأستاذ باسل للجميع على أن أهم ثلاث نقاط هي الفكرة كن المدافع الأول عن فكرتك و لو وقف جميع العالم ضدك ما دمت مقتنع بها و طاقم العمل الذي تعمل معه و النمو في العمل من أهم العوامل
.
أما الأستاذ عبد السلام هيكل العبارة التي بدأ بها (( أفضل طريقة لحماية فكرتك هي سرعة اطلاقها بالسوق )) .

ثم تابع قائلاً لا تصرفوا مبالغ كبيرة على حماية الفكرة لأنها من المستحيل أن تكون محمية و لا بمكان في العالم .
ثم تحدث عن أهم التحدياات و المصاعب التي تواجه العمل الخاص و كيف تخطيها و التعلم من خبراتك السابقة و تجاربك هي أكبر دروس لك .
ثم ختم قائلاً عدم وجود شركات ريادية في سورية هو بسبب عدم وجود فشل …. لا نسمع بقصص فشل لشركات .

المحور الخامس : مستقبل الشركة الكبيرة : المحاضر فادي مجاهد المدير التنفيذي لشركة سبيس تون :

تكلم عن العوالم الافتراضية و التي ستكون لها الغلبة خلال السنين القادمة و أنها تحتل الجزء الأكبر من حياتنا ثم تحدث عن حماية الفكرة .

ثم كانت هناك نقاشات مع المحاضرين و طرح مختلف الأسئلة عليهم و تعرف بعض المدونين على بعض أكثر بعد أن كنا فقط في تويتر و قد كان لي الشرف الكبير بالتعرف على خالد حوارني و هالة ديب و علا و بسام شحادات و بشر كيالي الذي علمت منه أنه يعمل مع عرب نت في بيروت و كان لي اتصال مع زاهر غيبة عن طريق هالة و هما مؤسسين لموقع مصروفي و إن شاء الله زيارتي القادمة للشام أتعرف عليه للأسف شاهدت أنس معراوي صاحب موقع أردرويد من بعيد و عندما عدت لم أجده و الأستاذ خالد الشمعة لم يحصل لي شرف التعرف عليه مع أن خالد أخبرني بحضوره .

شكراً لعرب نت على هذه الورشة و شكراً لجميع المدونين الذين تعرفت عليهم و الذي لم أتعرف عليه و إن شاء الله الأيام قادمة 🙂 .

ما المطلوب من مؤتمر عرب نت ؟!

نوفمبر 29, 2010

في شهر أذار القادم تصادف الدورة الثانية من مؤتمر عرب نت Arabnet في العاصمة اللبنانية بيروت .

بعد الهجوم الذي تعرض له المؤتمر في الدورة الأولى و خاصةً الهجوم الذي أتى من زاوية اللغة الرئيسية للمؤتمر و انه كان باللغة الانكليزية و لم تكن هناك حتى و لو أدنى محاولات لتقديم ما يقال من قبل الخبراء الأجانب باللغة العربية و لكن بعد سماعي لتقرير الصديقين محمد و بشر كيالي في برنامجهما هايبر لينك بود كاست و ضحت الصورة عندي تماماً و أنه كان يتوفر سماعات للترجمة الفورية و حتى التغطية على تويتر كانت بالعربية .

لسنا اليوم في الدفاع عن المؤتمر أو تعداد محاسنه و مساوئه فالدورة الأولى للمؤتمر مضت و الدورة الجديدة قادمة و على الجميع أن يساعد و لو قليلاً في النهوض بالمؤتمر و تحسين مستواه ليكون مؤتمراً نرضى عنه جميعاً و ليحسن صورة المحتوى العربي ليشجع شركات الاستثمار على خوض غمار المنافسة و الدخول للاستثمار في مواقعنا و دعمها .

منذ شهر تقريباً طرح موقع عرب نت مشروع فكرة جديدة تساهم في تطوير المؤتمر و هي باص عرب نت , من مهام هذا الباص أنه سيقوم بجولة و ورش عمل مجانية في عدد من الدول العربية منها لبنان و سورية و الأدرن  و قطر و الإمارات و مصر و السعودية في مكانين ( جدة و الرياض ) و البحث  عن روّاد الأعمال الشباب وأصحاب الأفكار الخلاقة .

نعم فكرة جيدة  و ربما ستساهم بنسبة كبيرة في تحديد مناقشات المؤتمر النهائي الذي سيكون في بيروت و ستوفر مزيداً من الوقت لتسليط الضوء أكثر على بعض القضايا الهامة بالمنطقة و الوطن العربي و التي طرحت من أغلب ورشات عمل البلدان التي سيزورها باص عرب نت .

ما المطلوب من مؤتمر عرب نت من وجهة نظري :

1 ) الأخذ بأكثر القضايا و المشاكل المشتركة التي تواجه مستخدمي و مطوري شركات الويب في الوطن العربي .

2 ) أن تكون مدة المحاضرات التي يلقيها المحاضرون قصيرة و يكون التركيز على أسئلة الحضور و المشاركة معهم و الرد على استفساراتهم .

3 ) السماح لبعض شركات الويب العربية الناشئة بالحديث عن تجربتها و أهم المشاكل التي و اجهتهم و التي تواجههم .

4 ) تبني المؤتمر لمشاريع و مبادارت يطرحها و يكون المشرف الأول و المسؤول عن متابعة أخر التطورات و المستجدات فيها مثل دعم المحتوى العربي إن كان من خلال المواقع المتخصصة أو مشروع ويكبيديا العربية ، المحتوى العربي الذي لا يشكل شيئاً ، المحتوى الذي تكلم به الجميع و لكن بدون وجود مبادرات فعالة أو جدية لانقاذه ، المحتوى الذي يقول الجميع بأنه لا يشكل واحد بالمئة !!

5 ) سؤال لمؤسسي مؤتمر عرب نت لماذا لم يذهب باص عرب نت  إلى المغرب العربي مثل تونس و المغرب و نحن نعرف أن فيها من المدونين و هواة التقنية ما يثلج الصدر …. لماذا اقتصرتم على المشرق العربي و نسيتم المغرب العربي ( أنا لا أريد نزاعاً أو مهاجمة لكم و لكن سؤال خطر لي ) .

أفكار زاحمت رأسي و احببت أن اكتبها ربما أكون قد أصبت في بعض الأمور أو بالغت في بعضها الأخر و لكن هذه وجهة نظري عندما أفكر بحضور مؤتمر عربي أتمنى أن يكون له شأن كبير في يوم من الأيام  🙂 .

و هذه مناسبة لدعوة الجميع لحضور ورشة عمل باص عرب نت في سوريا الأسبوع القادم  في دمشق (الزمان : يوم الأحد في الخامس من ديسمبر ،  المكان : المركز الثقافي العربي في كفر سوسة ) …. نلقاكم هناك باذن الله و سأحاول الحضور قدر المستطاع رغم بعد المسافة .